الأربعاء، 18 أبريل، 2012

اعتدار


اعدرنى جريحه تنزفنى اوجاعى
لاتزدنى رجوتك باكاديب اشتياقى
عانيت عانيت دمعى ماعاد يلهينى
ماعاد يغسلنى ويوئد الامى
احببتك اعترف وضعتك
بين حوانحى لكن بحت احتضاراتى

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق